Main: Muqbil bin Ḥādi al-Wādi’ī
Translation: Taher Noor

 

 

صحيح الآثار من الشريعة للآجري وغيرها

Authentic Narrations from Al-Ajurri’s ‘Al-Shari’a’ and Others Condemning Religious Feuding and Argumentation

 

 

* قال الإمام أبو بكر محمد بن الحسين الآجري في «الشريعة» (ص56): حدثنا الفريابي قال حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة قال حدثنا يحيى بن آدم قال حدثنا حماد بن زيد عن محمد بن واسع عن مسلم بن يسار أنه كان يقول: إياكم والمراء فإنها ساعة جهل العالم وبها يبتغي الشيطان زلته. وحدثنا أبو بكر (1) عبد الله بن محمد بن عبد الحميد الواسطي قال حدثنا زهير بن محمد المروزي قال حدثنا سريج (2) بن النعمان قال حدثنا حماد بن زيد عن محمد بن واسع عن مسلم بن يسار أنه كان يقول: إياكم والمراء فإنها ساعة جهل العالم بها يبتغي الشيطان زلته

Imam Abu Bakr Muhammad bin al-Husayn Al-Ajurri said in his book, ‘Al-Shari’a’, p, 56:

Narrated from Muhammad bin Waasi’ from Muslim bin Yasaar that he used to say, “Beware of argumentation, as it is a moment of ignorance for the knowledgeable, and the Shaytaan yearns for mistakes therein”

(The Sheikh brought the same text, a second time however from a different chain)

* قال الإمام الدارمي رحمه الله (ج1 ص120): أخبرنا عفان حدثنا حماد بن زيد حدثنا محمد بن واسع قال: كان مسلم ابن يسار يقول: إياكم والمراء فإنها ساعة جهل العالم وبها يبتغي الشيطان زلته.

The same was narrated by Imam Al-Darimi, vol. 1, p. 120.

* قال الآجري رحمه الله (ص56): حدثنا عمر بن أيوب السقطي قال حدثنا عثمان بن أبي شيبة ققال حثدنا هشيم بن بشير عنالعوام بن حوشب عن معاوية بن قرة قال: الخصومات في الدين تحبط الأعمال.

عمر بن أيوب السقطي ترجمه الخطيب في «التاريخ» (ج11 ص219) وقال: وكان ثقة وذكر عن الدارقطني أنه وثقه.

وأخرجه اللالكائي في «شرح أصول اعتقاد أهل السنة» (ج1 ص129) من طريق يزيد بن هارون عن العوام بن حوشب به.

Al-Ajurri narrated in ‘Al-Shari’a, p.56:

Al-Awaam bin Hawshab narrated from Mu’awiyah bin Qurah that he said, ‘argumentation in the religion, nullifies the deeds.’

وحدثنا الفريابي قال حدثنا قتيبة بن سعيد قال حدثنا حماد بن زيد عن يحيى ابن سعيد (1) قال: إن عمر بن عبد العزيز قال: من جعل دينه غرضاً للخصومات أكثر التنقل

Yahya bin Sa’eed Al-Ansari narrated from ‘Umar bin ‘Abdul ‘Aziz that he said, ‘whoever makes argumentation his purpose in his religion, then he will keep changing his views.’

حدثنا أيضاً الفريابي قال حدثني إبراهيم بن المنذر الحزامي قال حدثنا معن بن عيسى قال: انصرف مالك بن أنس رضي الله عنه يوماً من المسجد وهو متكئ على يدي فلحقه رجل يقال له: أبو الحورية كان يتهم بالارجاء، فقال: يا عبد الله اسمع مني شيئاً أكلمك به وأحاجك وأخبرك برأيي، قال: فإن غلبتني؟ قال: إن غلبتك اتبعني، قال: فإن جاء رجل آخر فكلمنا فغلبنا؟، قال: نتبعه، فقال مالك رحمه الله تعالى: يا عبد الله بعث الله عز وجل محمداً صلى الله عليه وعلى آله وسلم بدين واحد وأراك تنتقل من دين إلى دين، قال عمر بن عبد العزيز: من جعل دينه غرضاً للخصومات أكثر التنقل

Ma’an bin ‘Eesa narrated that Malik bin Anas turned one day in the mosque and he was sitting on his hand until a man accused of Irja’ called Abu’l Huriyyah, said to him, ‘O servant of Allah, listen to something from me, I’ll speak to you about it, I will debate with you about it and I will tell you my opinion on the matter.’

So Malik said, ‘and if you win?’

Abu’l Hurriyah replied, ‘if I win, you follow me.’

Malik then said, ‘what if someone else comes and then wins against both of us in a debate.’

He replied, ‘then we both follow him.’

So Malik said, ‘O servant of Allah, Allah had brought forth Muhammad with a single religion! Whereas I see you fleeing from one religion to another religion.’

Thus ‘Umar bin ‘Abdul ‘Aziz said ‘whoever makes argumentation his purpose in religion, will keep changing his views.’

* قال الآجري رحمه الله ص57:

وحدثنا أبو بكر عبد الله بن محمد بن عبد الحميد الواسطي قال أخبرنا محمد ابن المثنى قال حدثنا حماد بن مسعدة (2) قال: كان عمران القصير يقول: إياكم والمنازعة والخصومة وإياكم وهؤلاء الذي يقولون: أرأيت أرأيت

Al-Ajurri said, p.57:

Narrated from Hammad bin Mus’adah that ‘Imran bin Al-Qaseer used to say, “beware of argumentation and disputation, and beware of those people who say ‘don’t you see this, don’t you see that.’” (lit. أرأيت أرأيت, the common saying of the people of Ra’i)

وحدثنا الفريابي قال حدثنا أبو الخطاب زياد بن يحيى قال حدثني سعيد بن عامر قال حدثنا سلام بن أبي مطيع قال: إن رجلاً من أصحاب الأهواء قال لأيوب السختياني: يا أبا بكر أسالك عن كلمة، فولى أيوب وجعل يشير بأصبعه: ولا نصف كلمة.

Narrated from Salaam bin abi Mut’ee that a man from the people of innovation said to Ayyub Al-Sikhtiyani, ‘O Abu Bakr, I want to ask you about a word.’ Ayyub went away, pointed with his finger and said, ‘no not even half a word!’

قال الآجري رحمه الله في «الشريعة» (ص61): وحدثنا الفريابي قال حدثنا محمد بن داود (1) قال حدثنا مسلم بن إبراهيم قال حدثني مهدي بن ميمون الأزدي قال سمعت محمداً – يعني ابن سيرين – وما رآه رجل في شيء فقال له محمد: إن قد أعلم ما تريد وأعلم بالمماراة منك ولكني لا أماريك

Al-Ajurri said in Al-Shari’a, p. 61:

Narrated from Mahdi bin Maymun Al-Azadi, that he said, ‘I heard Muhammad bin Sireen, as a man attempted to dispute with him and he said, “Indeed I know what you want, and I know your arguments, but I will not argue with you.”’

* قال اللالكائي (ج1 ص145): أخبرنا أحمد بن عبيد قال أخبرنا محمد بن الحسين قال حدثنا أحمد بن زهير قال حدثنا يحيى بن معين حدثنا عثمان بن صالح قال حدثنا بكر بن مضر عن الأوزاعي قال: إذا أراد الله بقوم شراً ألزمهم الجدل ومنعهم العمل. اهـ. عثمان بن صالح بن صفوان السهمي مولاهم أبو يحيى المصري صدوق. اهـ «تقريب». وبكر بن مضر ثقة ثبت كما في «التقريب» أيضاً، والبقية مترجمون

Al-Lalika’i said, vol. 1, p. 145:

Narrated to me from Bakr bin Madhr from Al-Awza’i who said, ‘if Allah wants bad for a nation, he brings argumentation amongst them and prevents them from action.’

* قال اللالكائي (ج1 ص147 – 148):

أخبرنا أحمد بن عبيد حدثنا محمد بن الحسين حدثنا أحمد بن زهير قال مصعب يعني الزبيري ناظرني إسحاق بن أبي إسرائيل فقال: لا أقول كذى يعني في القرآن فناظرته فقال: لم أقل على الشك ولكني أسكت كما سكت القوم فبكى فأنشدته هذا الشعر فأعجبه وكتبه وهو شعر قيل من أكثر من عشرين سنة:

أأقعد بعدما رجضت عظامي … وكان الموت أقرب ما يليني

أجادل كل معترض خصيم … وأجعل عرضه غرضاً لديني

وأترك ما علمت لرأي غيري … وليس الرأي كالعلم اليقين

وما أنا والخصومة وهي لبس … يصرف في الشمال وفي اليمين

وقد سنت لنا سنن قوام … يلحن بكل فج أو وجين

وكان الحق ليس به خفاء … أغر كغرة الفلق المبين

وما عوض لنا منهاج جهم … بمناهج ابن آمنة الأمين

فأما ما علمت فقد كفاني … وأما ما جهلت فجنبوني

فلست بمكفر أحداً يصلي … ولم أجرمكم أن تكفروني

وكنا إخوة نرمي جميعاً … ونرمي كل مرتاب ظنين

فما برح التكلف أن تراءت … بشأن واحد فرق الشئون

فأوشك أن يخر عماد بيت … وينقطع القرين من القرين

قال مصعب: رأيت أهل بلدنا – يعني أهل المدينة – ينهون عن الكلام في الدين. اهـ.

Al-Lalika’i said, vol. 1, p. 147-148:

Mus’ab Al-Zubayri said: Ishaq bin abi Israeel debated me and said,

‘I don’t say such and such about the Qur’an thus I debated him’

Mus’ab said, ‘I did not speak from any doubt, however I will be silent as the people have been silent.”

He cried and prepared the following lines of poetry, it astonished him and he wrote it, and it was said that it was a poem more than twenty years old.

 

Am I to sit after my limbs have shook?

And when death is the closest thing yet to come

I debate every objecting opponent

And I make his honour, my target in my religion

And do I leave what I learnt to the ra’i (opinion) of others?

Rather ra’i is null in face of certain knowledge

I am neither more a debater when it is a clothing

Which turns from left to right

And it was brought up on us from the practise of other nations

And it is the tune of every rock and stone

And the truth is not something hidden

It is more luring like the lure of a clear daybreak

And we are not compensated by the methodology of Jahm

Neither with the methodology of Ibn Aminah Al-Ameen

As for what I know it suffices me

And as for what I don’t then I am protected from it

I do not excommunicate anyone who prays

And I do not drive them to excommunicate me

Rather we are brothers who throw (rami) together

And we throw upon every doubter and suspicion one

Responsibility does not subside if you see it

due to the condition of an ill-fated one

and that I fear he can bring down the foundation of a house

and that he can cut off close relations after relation

 

Mus’ab then said, “I saw the people of our land, the people of Medina, prohibiting us from commenting in the religion.”

 

قال الدارمي رحمه الله (ج1ص102): أخبرنا سعيد بن عامر عن إسماعيل بن إبراهيم عن يونس (1) قال: كتب إليَّ ميمون بن مهران: إياك والخصومة والجدل في الدين ولا تجادلن عالماً ولا جاهلاً، أما العالم فإنه يخزن عنك علمه ولا يبالي ما صنعت، وأما الجاهل فإنه يخشن بصدرك ولا يطيعك.

Al-Darimi said, vol 1, p. 102:

Narrated from Isma’eel bin Ibrahim from Yunus who said,

“Maymun bin Mihran wrote to me saying,

‘Beware of arguing and debating in the religion, and debate neither the scholar nor the ignorant (jahil). As for the scholar, he will prefer the knowledge he knows over you, thus it will not matter what you say. As for the ignorant, he will be rough with your person and not follow you.’”

* قال الدارمي رحمه الله (ج1ص102):

أخبرنا يحيى بن حسان ثنا عبد الله بن إدريس عن إسماعيل بن أبي حكيم قال سمعت عمر بن عبد العزيز يقول: من جعل دينه غرضاً للخصومات أكثر التنقل

Al-Darimi said, vol 1, p.102:

Isma’eel bin abi Hakeem narrated from ‘Umar bin ‘Abdul ‘Azeez who said, “Whoever makes argumentation his purpose in the religion will always keep changing his view.”

 

Al-Wādi’ī, Muqbil bin Hādī., نشر الصحيفة في ذكر الصحيح من أقوال أئمة الجرح والتعديل في أبي حنيفة, Cairo, Arab Republic of Egypt, Dār al-Haramayn, pp. 46-49

 

***